19A47DA9-47FE-4E26-8780-94B0DDB892D9

بمناسة الذكرى العاشرة لثورة السابع عشر من فبراير المجيدة؛ يتقدم مجلس النواب الليبي بخالص التهاني وأطيبها للشعب الليبي الكريم، الذي خرج في مثل هذا اليوم معلناً رفضه للدكتاتورية وحكم الفرد، ونادى بإقامة دولة القانون والمؤسسات، وضحى في سبيل تحقيق حريته ودولة العدالة والعيش الكريم .

داعين الله عزّ وجلّ أن تكون هذه الذكرى انطلاقة لنهاية معاناة الشعب الليبي، وأن تكون هذه السنة بداية الوحدة والتئام جميع مؤسسات الدولة ، وأن يعمّ الأمن والرخاء والإستقرار، وتتحقق كافة المطالب التي ضحى من أجلها الليبييون .